إتباع هذه النصائح تجنّب مريض السكري من الارتفاع المفاجئ لمستوى السكر في الدم

14-02-2018, الساعة 13:51
مقابلات صوتية
راديو طريق المحبة- يعتبر مرض السكري من أخطر الأمراض التي تهدد حياة الإنسان في العصر الحالي، حيث ينقسم إلى قسمان، القسم الأول الذي يعتمد بشكلٍ رئيسي على الأنسولين، والقسم الثاني الذي يصيب الكبار في السن ولا يحتاج إلى الأنسولين، وأكدت رشا شواورة أخصائية التغذية على أن هناك هرم غذائي يجب على مريض السكري الالتزام به، وإن أي خلل بهذا الهرم قد يعرّض المريض إلى مضاعفات أخرى قد تودي بالحياة.
يعتمد العلاج من مرض السكري بالمرحلة الأولى على الدواء تحت إشراف الطبيب المختص، وعلى الحمية الغذائية في المرتبة الثانية،والتركيز على النشاط البدني في المرتبة الثالثة، ولا يمكن تحقيق التوازن في المعدل التراكمي للسكر إلا من خلال الالتزام بأخذ الدواء والحمية و ممارسة الرياضة معاً.

وأشارت شواورة إلى أن ذروة الالتزام بالحمية الغذائية يجب أن تكون خلال فترة الليل، حيث يقوم بها المريض بالتخفيف قدر الإمكان من السكر والنشويات على الرغم من ضرورة وجودها في الهرم الغذائي إلا أن تخفيفها واجب خلال تلك الفترة، مع التركيز على نوعية النشويات سواء معقدة أو بسيطة، فعلى سبيل المثال يجب الابتعاد عن الخبز الأبيض و الأرز ذو الحبة القصيرة تجنباً للارتفاع المفاجئ لمستوى السكر، و يمكن استبدال الخبز الأبيض بالخبز الكامل أو خبز الشوفان مع ضرورة الالتزام بالكمية المحددة.
ويمكن لمريض السكري تناول بعض الفاكهة نظراً لضرورة تواجدها في الحمية الغذائية المخصصة للمريض بشكل يومي، ولكن بكمية محدودة بهدف الاستفادة من الفيتامينات والألياف الموجودة بداخلها، مع التركيز على أنواع الفاكهة التي تحتوي على كمية سكر أقل من غيرها،فهناك بعض الفاكهة التي تعمل على رفع مستوى السكر في الدم بشكل سريع كالموز و التين و التمر والمانجا والفواكه المجففة، على عكس المجموعة الأخرى التي لا تحتوي على سكريات كثيرة مثل التفاح والأجاص والكيوي والحمضيات بمختلف أنواعها.