منظمة تطوع تحيي يوم التطوع العالمي في نابلس

منظمة تطوع تحيي يوم التطوع العالمي في نابلس

الأربعاء, الساعة 11:37
أخبار نابلس
راديو طريق المحبة- ضمن سجلها الحافل في البرامج والانشطة التطوعية الهادفة على امتداد سنوات تأسيسها منذ العام 2013؛ أحيت منظمة تطوّع في يوم التطوع العالمي على طريقتها الخاصة، ونظمت بمشاركة واسعة من متطوعيها، ووحدة العمل التطوعيفي قسم شؤؤن الطلبة في جامعة القدس المفتوحة في نابلس فعالية مميزة وذات خصوصية، تتصادف مع مناسبة "اليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة"، وذلك في مقر جمعية الهلال الاحمر الفلسطيني في نابلس، في اطار مواصلة جهود المنظمة في التعاون مع المجتمع المحلي في تنظيم الفعاليات ذات الأثر.
وتسعى منظمة تطوع للمضي قدما في تعزيز التعاون مع جامعة القدس المفتوحة وتوسيعه مع بقية الجامعات والمؤسسات في تنفيذ مجموعة من الانشطة التطوعية الهادفة والمساهمة في بناء المجتمع.
من جانبه ثمن الدكتور عبد الله كميل، رئيس مجلس ادارة منظمة تطوع، حرص المنظمة الدائم على تفعيل برامج تطوعية نوعية على مدار العام، مؤكداً على الزخم المتزايد والميداني بوتيرة أكبر لتأصيل قيم التطوع لدى كافة أبناء المجتمع وشرائحه وقطاعاته، بما في ذلك ذوي الاحتياجات الخاصة، مبدياً ارتياحه للتزايد المضطرد في حجم المنتسبين والراغبين بالعمل ضمن برامج منظمة تطوع كأعضاء فاعلين في المنظمة، وهو ما يدل على الأثر المتنامي للأهداف النبيلة التي تأسست بموجبها منظمة تطوع.
وأكد الدكتور كميل على سعي منظمة تطوع قريبا لإطلاق خطة عمل استراتيجية سيعلن عنها لاحقاً، تتضمن بنود عملية للنهوض أكثر بالعمل التطوعي وضرورة تكاتف الجميع للخروج ببرامج اكثر شمولية وتأثيراً، وبما ينعكس ايجاباً ويحدث اثراً أكبر.
كما ووجه الدكتور كميل تقديره لكافة من دعموا احياء يوم التطوع العالمي والاحتفال باليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة، مثمنا الدور المساند لكافة الداعمين والممولين والشركاء لأعمال منظمة الخيرية والمجتمعية.
يشار الى أن يوم التطوع العالمي أو اليوم الدولي للمتطوعين، هو احتفالية عالمية سنوية تقام في 5 ديسمبر/ كانون الأول من كل عام حددتها الأمم المتحدة منذ عام 1985. يحتفل بهذا اليوم في غالبية بلدان العالم، ويعتبر الهدف المعلن من هذا النشاط، هو شكر المتطوعين على مجهودهم إضافةً إلى زيادة وعي الجمهور حول مساهمتهم في المجتمع. وينظَم هذا الحدث من قبل المنظمات غير الحكومية مثل الكشافة وغيرها. كما يحظى بمساندة ودعم من متطوعي منظمة الأمم المتحدة وهو برنامج عالمي للسلام والتنمية ترعاه المنظمة الدولية. وقد دعت الجمعية العامة، في قرارها 212/40 المؤرخ في 17 ديسمبر/ كانون الأول 1985، الحكومات إلى الاحتفال سنويا، في يوم ديسمبر/ 5 كانون الأول، باليوم الدولي للمتطوعين من أجل التنمية الاقتصادية والاجتماعية، وحثتها على اتخاذ التدابير لزيادة الوعي بأهمية إسهام الخدمة التطوعية، وبذلك تحفز المزيد من الناس من جميع مسالك الحياة على تقديم خدماتهم كمتطوعين في بلدانهم وفي الخارج على السواء.